الاستشارات الاجتماعية » قضايا الخطبة


20 - شوال - 1429 هـ:: 21 - اكتوبر - 2008

خطيبتي لا تبادلني المشاعر!


السائلة:محمد ا م

الإستشارة:سميحة محمود غريب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..متملكين منذ ثمان شهور.. والزواج بعد 6 أشهر، كنا في أول شهر نكلم بعض وكل شيء نوعاااااا ما جيد. ودائما تقول لي أنه لا أحد يدري بالشيء هذا لا أدري لماذا على الرغم أنه عندما أحضرت الهدية كان من ضمنها جوال وشريحة وأهلها شاهدوا ذلك...بعد تقريبا شهر اتصلت أختي عليها. وتفاجأت بعدها أنه لا ترد علي لا مكالمة ولا رسائل. بدون سبب استمر هذا الشيء وقت وبعد ذلك أرسلت لها رسالة. وقلت إذا أنت لا تريديني قولي ذلك لكن بهذه الأسلوب صعب أتحمله بدون سبب. المهم بعدها ردت تقول أكيد أختك عرفت أننا نكلم بعضنا.. وقالت: انتهى لن أكلمك فقط رسائل وبشرط يكون موضوع مهم.. تركتها فترة قلت من الممكن أن ترجع لكن للأسف تمر مناسبات مهمة عااااادي حاولت أقرب منها ما قدرت بالرسائل والهدايا وشحن شهري حتى بعدما وقفت قلت ممكن تنحرج من نفسها لكن عااااادي لم يغير فيها شيء.. على الرغم أني كنت ممتاز معها كلام حلو ورومانسية لكن هي ما قدم سمعت منها أي كلام حلو أو حتى مجاملة على الرغم أني دائما أوضح لها أهميتها في حياتي وصعب أني أتخلى عنها لكن هي عادية جدا حتى يوم كانت تكلم كنت أنا الذي يكلم. لا وكنا نكلم بعض مرة كل أسبوعين على حسب طلبها هي لكن الرسائل كانت يومية.. لم تحسستني أني مهم بالنسبة لها. أحيانا أريد أن أكلمها فتقول عندي بنات عمي أو الجيران بدون أي عذر... كنت دائما أوضح لها لابد كل شيء تفاهم ونقاش هادئ. وأكيد كل واحد منا يشوف شيء ممكن ما يعجبه بالثاني لكن لازم كل واحد يقدم تنازل للطرف الثاني. وبصراحة أحيانا يكون لها مواقف معي تبقى فترة بعد ذلك أسامحها على الرغم أن كل الجفوة منها.. خلال الفترة الماضية كنت شبه مستمر معها أرسل لها صحيح أحيان بعد أسبوعين وأحيانا يوميا وأحيان كل يومين.. لكن هي لا ترد علي بالرسائل إلا إذا أرسلت شيء عن الزواج ومستلزماته مثل القصر. كانت تناقشني فيها بالرسائل فقط دون كلمة حلوة على الرغم أنها تطلب طلبات وأقول اطلبي فقط وابشري. لكن الرد يكون بدون أي كلمة حلوة فقط بالموضوع على الرغم أني دائما أقول لها أكيد ليلة الزواج مهمة و أيضا أنا المفروض أكون أهم بالنسبة لك من ليلة الزواج لأن الزواج ليلة فقط وأنا العمر كلها... وكأني أقول لها أي شيء... ودائما إذا ناقشتها كذا ما ترد أي شيء. بصراحة أنا مليت من هذا الشيء حاولت أدخل أختي لكن ما نفع شيء. لأنها مصرة أنها لا تتكلم إلا بشيء مهم.. والذي يحيرني ومللت منه لماذا تكلم فترة ثم تقطع بدون سبب مقنع على الرغم أني أقول لها باستمرار إذا واجهتك مشكلة مع والدك أو إخوانك قولي وأنا مستعد أن أقتنع أو على الأقل أعطيني أي سبب فأنا مستعد أن أقتنع فيها... لكن لا ترد بشيء كأني أرسل على الفاضي. قلت إذا تريدين جهاز حاسب محمول فأنا مستعد لأشتريه لك لكنها رفضت.... دائما أشاركها بالرأي حتى الأشياء التي تخصني مثلا دولة الابتعاث.. وحتى الزواج كان بالوقت الذي تريده.. أحيانا انقطع عنها فترة طويلة شهر مثلا. وعاااادي ما أثر فيها شيء.... حاولت أرسل لها أشياء من النت مثل نصائح ومشاكل سابقة لعله ينفع معها لكن لم تنفع.. أقسم بالله أني مليت من هذا الوضع خصوصا أني الآن أدرس في الخارج ووضحت لها الفتنة التي عندي. وعلى فكرة أصلا هي أوقفت المكالمة قبل حتى فكرة البعثة... وحتى بعدما سافرت ما أطمأنت علي لا برسالة ولا بشيء وحتى العيد... على الرغم أني أرسلت لها أنا... لكن ما أثر فيها شيء لماذا لا أعرف. بصراحة مليت خصوصا أنتم تعرفون الفتنة هنا علينا.. فأنا شباب خلوق ولله الحمد ومتفوق بالدراسة ومعروف بهذا الشيء من الجميع. وحتى الكل يشهد لي بالأسلوب الرائع. وحتى عندما كنت صغيرا كان أقاربنا يحضروا أولادهم لكي يتربوا معي في العطلة... لماذا لا أعرف كل شيء بحياتنا مستقبله حلو خصوصا أننا ممكن نجلس بالغربة فترة طويلة... ولا تقول أحد يريد أن يضايقها....... بصراحة أنا كنت لا بأس معها كلام حلو ورومانسية وهدايا . لدرجة قلت إذا تبين مصروف شهري أنا مستعد خصوصا أن وضعي المادي جيد ولله الحمد لكن هي رفضت ... فما هو الحل؟ وهل أحد مر عليه هذا الشيء وبصراحة حاولت أتصفح كل المنتديات ما حصلت لها مثيل. ........ حاولت أوضح لها أن إخواني وأخواتي اللي أكبر مني كلهم كلموا فقط أنا... بس ولا شيء.. ما أذكر والله أني جرحتها بكلمة بالعكس دائما أشجعها في كل شيء وأحاول أحسسها كيف أني أحبها لكن ولا شيء.. فما هو الرأي؟


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم تسليما كثيرا..أما بعد...بني الكريم.. رسالتك تحتوي على علامات استفهام لم أستطع الإجابة عليها لأنك لم توضحها، ولكنني سأجتهد في تفنيد استشاراتك وتحليلها للوصول إلى حل مرضي لك، فمهمتي هي إضاءة المصابيح الكشافة التي تجعلك بعون الله قادرا على تحديد الطريق الذي تسير فيه، ولكن يظل الحل هو مسئوليتك لأنك الأدرى بإمكاناتك وظروفك وقدرتك على التكيف والتحمل، ومعرفة ما استشكل عليّ،  والله المستعان.ابني الكريم ... فهمت من رسالتك أنه قد تم عقد قرانك منذ ثمانية أشهر وتنتظر البناء بعد ستة أشهر، فبارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في الخير.... اللهم آمين. لم تذكر في رسالتك عن ظروف هذا الزواج ... هل هذه الفتاة تعرفها جيدا وهل صفاتها وأخلاقها وتدينها تتوافق معك وتشعر بارتياح معها ؟ هل هذه الفتاة يجتمع بها أغلب الصفات التي تتمناها في شريكة حياتك؟ هل تشعر معها بالقبول والارتياح؟  أم تمت الخطبة وأنت في بلد الغربة ولم تتعرف عليها بالقدر اللازم الذي يسمح بوجود توافق بينكما؟ كل هذه الأسئلة لم أستطع تحديد إجابات واضحة لها...مما لا شك فيه أن إقبال الشاب على الزواج وهو في بلد الغربة أمر مهم وذلك ليسد بها الفراغ العاطفي وليقي نفسه شر الوقوع في الفتن، فأنا معك بني الكريم بتعجيل الزواج، ولكن قبل ذلك لابد من التحقق من صفات وسمات وتدين شريكة الحياة، بالإضافة إلى القبول بينكما حتى يكون الاختيار موفقا وإذا صلحت البدايات أشرقت النهايات كما يقولون.بني الكريم... من الطبيعي أنك في فترة العقد وقبل الزفاف يتم التعارف بينك وبين زوجتك فترى منها خصالا وترى منك خصالا تقربكما وتحببكما في بعضكما، فينمو بينكما الشعور الجميل الذي يجعلك تحب أن تراها وتحدثها في كل وقت، وهي كذلك تفتقدك إذا غبت عنها وتهفو نفسها للقياك وترتاح عند الحديث معك، وفي هذه الفترة  تزداد قوة العلاقة بينكما ويزداد التفاعل والأحلام المشتركة في بناء المستقبل . ما حدث كما تقول أن الشهر الأول كان على ما يرام وكانت العلاقة بينكما جيدة، وهنا استوقفتني جملة وكما قلت لك أنني أبحث بين سطور رسالتك حتى أصل إلى بعض المعلومات التي قد حجبتها عني، والكلمة التي استوقفتني  قولها: " لا أحد يدري بالشيء هذا  " أي أنه لا أحد يدري أنها تتصل بك أو أنها ترد على مكالماتك، وهذه الجملة جعلتني أشعر أن أسرة الفتاة من النوع المحافظ أو المتشدد جدا الذي يعتبر أنه لاحق للعاقد على زوجته وقبل البناء في الاتصال أو الحديث مع الزوجة، لذلك أجد الفتاة في حرج شديد من الاتصال بك أو إرسال رسائل على الهاتف خوفا من غضب أسرتها و إرضاء لهم، وهذا الظن قد يؤكده قولها لك: "  أكيد أختك عرفت إننا نكلم بعض" ومعنى هذه الجملة أن الفتاة  تخشى أن تصل معلومات إلى أسرتها عن طريق أختك أنها تراسلك فتحدث لها مشكلة مع أسرتها، وهذا إن دلّ على شيء إنما يدل على أن هذه الفتاة على درجة عالية من الحياء والاحترام والتقدير العالي لأسرتها وحسن برها لأهلها، ومن هذا الموقف أستشف بأنها ستكون – إن شاء الله – الزوجة الصالحة والمتفانية في حسن التبعل لزوجها طاعة و إرضاءً له، هذا ما استنتجته من حديثك بدليل أنك عندما تتحدث معها في موضوع الزفاف تستجيب لك وتتفاهم معك، ولكن حياؤها يجعلها تخجل من البوح لك بمشاعرها وما يكنه قلبها لك من حب واشتياق، وهذا الأمر طبيعي وهي لم تألفك بعد، فلا تقارنها بغيرها من الفتيات اللاتي تقابلهن في بلد الغربة واللاتي يسرفن في إغراق من يعرفن ومن لا يعرفن بكلمات الحب والغزل والاشتياق، فزوجتك – بني الفاضل – هي فتاة عفيفة حيية خجولة، قلما وجدت مثيلا لها في وقتنا الحاضر، هذا تصوري لشخصيتها والله أعلم.لذلك ابني الكريم أنصحك أولا بالتحقق من سمات وصفات هذه الفتاة وهل تم الزواج بالقبول والتراضي بينكما فإن كانت كما تريد، فعليك بالتوكل على الله تعالى و إتمام هذا الزواج وأعلم أن الفتاة طالما في بيت أسرتها فالولاية تكون للأهل، فإذا انتقلت إلى بيت الزوجية فإن ولايتها تكون لك، والطاعة تكون لأسرتها قبل الزفاف، أما بعد الزفاف فإن عليها أن تطيع زوجها. وفي الختام... تمنياتي لك بحياة زوجية سعيدة و وافينا بأخبارك ونحن على أتم استعداد للتواصل معك.



زيارات الإستشارة:11493 | استشارات المستشار: 487


الإستشارات الدعوية

أريد قلبا لأنه لا قلب لي!
الدعوة والتجديد

أريد قلبا لأنه لا قلب لي!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله ) 26 - جماد أول - 1430 هـ| 21 - مايو - 2009
الدعوة والتجديد

لا أستطيع عمل توازن بين الدين والدنيا!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )7838

الدعوة والتجديد

لم أترك منكرا ولا معصية إلا اقترفتها!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )11611




استشارات محببة

لا أستطيع الثقة بنفسي وأشعر أنّي أفشل إنسانة!!
الاستشارات النفسية

لا أستطيع الثقة بنفسي وأشعر أنّي أفشل إنسانة!!

السلام عليكم ورحمة الله لا أستطيع الثقة بنفسي وأشعر أنّي أفشل...

أ.ملك بنت موسى الحازمي1517
المزيد

هذه الفتاة أصبحت تحيك لأبني مشاكل للعراك مع الطلاّب!
الإستشارات التربوية

هذه الفتاة أصبحت تحيك لأبني مشاكل للعراك مع الطلاّب!

السلام عليكم ورحمة الله
كان ابني مطيعا لوالديه متميّزا في...

ميرفت فرج رحيم1517
المزيد

لا أحبّ أن أرى الناس ولساني يثقل عند الحديث معهم !
الاستشارات النفسية

لا أحبّ أن أرى الناس ولساني يثقل عند الحديث معهم !

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة انعزاليّة وقلّما أتكلّم مع...

رانية طه الودية1517
المزيد

زوجي سلبيّاته أكثر من إيجابيّاته بكثير !
الاستشارات الاجتماعية

زوجي سلبيّاته أكثر من إيجابيّاته بكثير !

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته سأحكي قصّة حياتي من بدايتها تقدّم...

أ.جمعان بن حسن الودعاني1517
المزيد

مشكلتي أنّي أشعر بالغيرة من أخواتي !
الاستشارات النفسية

مشكلتي أنّي أشعر بالغيرة من أخواتي !

السلام عليكم ورحمة الله لا أعرف من أين أبدأ ولكن أشعر بالسوء...

أ.ملك بنت موسى الحازمي1517
المزيد

يغريني بالزواج وأنّه زوجي وكلّ شيء جائز بيننا !!
الاستشارات الاجتماعية

يغريني بالزواج وأنّه زوجي وكلّ شيء جائز بيننا !!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أنا فتاة أبلغ من العمر ثماني...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1517
المزيد

ما تعاني منه هو نتيجة لما مررت به من التجربة المرضيّة!
الاستشارات النفسية

ما تعاني منه هو نتيجة لما مررت به من التجربة المرضيّة!

السلام عليكم ورحمة الله قبل حلول شهر رمضان بدأ عندي ضيق في التنفّس...

ميرفت فرج رحيم1517
المزيد

أشعر أنّنا أخوان فقط ولسنا زوجين!
الاستشارات الاجتماعية

أشعر أنّنا أخوان فقط ولسنا زوجين!

السلام عليكم .. أنا فتاة تزوّجت منذ ستّة أشهر شابّا يكبرني...

أ.هناء علي أحمد الغريبي 1517
المزيد

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)
الأسئلة الشرعية

هل صلواتي وصيامي يحتاج إعادة 23 سنة? (2)

السلام عليكم ورحمة الله.. سؤالي إلى الدكتوراه رقية المحارب.....

د.رقية بنت محمد المحارب1518
المزيد

هل أستعيد خطيبي لأن كبرياؤه يمنعه من العودة؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أستعيد خطيبي لأن كبرياؤه يمنعه من العودة؟

السلام عليكم .. هل أسعى لاستعادة خطيبي , نحبّ بعضنا و لكن الطلاق...

محمد صادق بن محمد القردلي1518
المزيد